كلمة دار منهل الحياة في احتفال تاريخ من تاريخ في 17 ايار 2015

  • strict warning: Non-static method view::load() should not be called statically in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/views.module on line 903.
  • strict warning: Declaration of views_handler_field::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_field.inc on line 726.
  • strict warning: Declaration of views_handler_argument::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_argument.inc on line 906.
  • strict warning: Declaration of views_handler_argument::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_argument.inc on line 906.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 165.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::options_submit() should be compatible with views_handler::options_submit($form, &$form_state) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 165.
  • strict warning: Declaration of views_handler_sort::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_sort.inc on line 165.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::options_validate() should be compatible with views_handler::options_validate($form, &$form_state) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 517.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter::query() should be compatible with views_handler::query($group_by = false) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/handlers/views_handler_filter.inc on line 517.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter_node_status::operator_form() should be compatible with views_handler_filter::operator_form(&$form, &$form_state) in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/modules/node/views_handler_filter_node_status.inc on line 14.
  • strict warning: Declaration of views_handler_filter_term_node_tid_depth::operator_options() should be compatible with views_handler_filter_in_operator::operator_options($which = 'title') in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/modules/taxonomy/views_handler_filter_term_node_tid_depth.inc on line 90.
  • strict warning: Non-static method view::load() should not be called statically in /home/bpleban/public_html/sites/all/modules/views/views.module on line 903.

خمسة أرغفة وسمكتان... خمسة أرغفة وسمكتان... والمدعوون يفوقون الخمسة آلاف رجلٍ كلهم يتضوَّرون جوعًا. لكن النتيجة أن الجميع أكلوا وَشَبِعُوا وفضُل عنهم اثنتا عَشْرَةَ قُفَّةً مَمْلُوءةً من الكِسر.

ثلاث مئة رجل، وسلاح كل واحد منهم بوق ومشعل وجرة فارغة... في مقابل عدوٍ من المديانيين يفوق عدد جيشه الجرار المئة والعشرين ألف رجلٍ مخترطي السيوف وكاملي العتاد. أما الانتصار فقد سجِّل بعكس المنطق... تيجان الغار تكلل الرجال الثلاث مئة.

خمسةُ حجارة صغيرة مُلسٍ مع مقلاعٍ، بيد غلامٍ راعٍ للغنم في مواجهة مارد طوله ستُّ أذرعٍ وشبرٌ، كان يعيِّر صفوف جيش شعب الله... يغطى جسده الضخمَ أكثر من ستة آلاف شاقل من النحاس. مسكين الغلام... مسكين لأنه اضطر أن يحمل رأس الجبار المهزوم على طرف سيفه.

فتىً أشقر مع حلاوة العينين (نعنوع) لوَّحت أشعة الشمس وجنتيه، يلاقى أسدًا مزمجرًا فاتحًا فاه للوليمة اللذيذة. لكن، يا لمفاجأة الأسد عندما خاب ظنُّه وصار هو وليمةً لوحوش البرية ونسورها.

هذه هي قصة دار منهل الحياة... فبالقليل القليل الذي عندنا نحن نروي آلاف وملايين من النفوس المتعطِّشة في لبنان ودول المنطقة... نحن نقدِّم ماءً للظامئين إلى سلام الله والتعرُّف بالمخلِّص... نحن نقدِّم زادًا لكل من يبتغي التعمُّق بتفسير الكلمة المقدَّسة... كتبنا هي وليمة من النصائح في مواجهة عيش الحياة اليومية مع ما تحمله تلك الحياة من صعوبات ومشاكل ومعاناة.

هذه قصة الخمسة أرغفة والسمكتان التي لدى دار منهل الحياة... وسرًّا أقوله لكم... نحن لم نفعل شيئًا، سوى أننا وضعنا إمكاناتنا المتواضعة بين يدي يسوع المسيح الذي بارك وكسَّر وساعدنا لكي نوزِّع منشوراتنا التي غدت كثيرة وقيِّمة في لبنان والدول العربية، وصولاً إلى أقطار العالم والمتكلِّمين بلغة الضاد.

نحن ثلاث مئة محارب أمام وضعٍ شرقي أوسطيٍّ محزن، وجحافل من الإرهابيين الذين يريدون سحق أي نشاط مسيحي... ولكننا بمشاعلنا وجرارنا التي تحتوي كتبنا سوف نستمر ونبقى.

أمامنا ليس ماردًا واحدًا ولا جوليات جبار واحد يهددنا ويهدِّد كياننا ووجودنا في أرضنا. بل جبابرة بأسٍ كثر يعيروننا ويلوحون بسيوفهم مهدِّدين... ونحن لا نملك سوى حجارة الكلمة المكتوبة ومقلاع النشر المسيحي صوبناه بإحكام إلى جبهة العملاق.

أما حكايتنا مع الأسد... فهي أننا نواجه زئيره في كل كتاب نود نشره... وخطره في كل تجربة نخوضها... ولكننا في كل مرة نرميه فريسة عنادنا بالاستمرار وكدِّنا الدؤوب كفريق في الدار، متِّكلين ليس على ذراعنا ولا على خبرتنا بل على اسم رب الجنود. فكل واحد منا في الدار يعمل كمن للرب وليس للناس.

وها نحن اليوم في دار منهل الحياة نريكم أكثر من اثنتي عشرة قفة... بل قفافًا من الخبز والسمك، فنطلق ستة عشر كتابًا على رأسها تاريخ المعمدانيين في لبنان. فللقس الدكتور غسان خلف نعلن إطلاق كتابه: موجز تاريخ لبنان وأصوله في الكتاب المقدس. والعنوان خير مفسِّرٍ، إذ تستطيعون قراءة تاريخ لبنان وما جاء عنه في الكتاب المقدس بصفحات معدودة.

وللقس الدكتور جون ماك آرثر نطلق ثلاثة كتب نحن أكثر ما نحتاج إليها في أيامٍ تعصف فيها رياح القلق والخوف والهمِّ مما سيأتي علينا.إنها العناوين: قوة المعاناة، قلق في غير محلِّه ووُجِدَت مشيئة الله.

وللقس تشالز سويندول نطلق سلسة من شخصيات الكتاب المقدَّس، نشرنا لغاية الآن ثلاثة منها: يسوع: السيرة الأعظم، داود: رجلُ شغفٍ ومصير، وأستير: امرأة ذات قوة وكرامة.

أما كتابنا الكنيسة والفقر، فيأتي في وقت كثرت فيه الأسئلة عن دور الكنيسة أمام آلاف من النازحين.

وللتأملات اليومية، كتب لنا الأخ سليم قاحوش "ستون يومًا مع المعلِّم". وفي الرواية، تفيض حبكة قصة القلب الكبير للقس الدكتور صموئيل عبد الشهيد حبًّا وتضحية ووفاء.

في السيرة الذاتيَّة جاء اختبار جميلة طنوس في تكرس الحياة لله والاستمرار رغم وجود إعاقة... فكان كتابها "والآن أبصر" كدرسةً لنا يُحتذى بها.

وللدفاعيات مكان دائمٌ في دار منهل الحياة... أربعة كتب بالتعاون مع دار موغن للنشر هي: من خلق الله؟ محاضرات في علم اللاهوت النظامي، خمس دقائق كل يوم، مئةُ درسٍ في الكتاب المقدَّس.

أما تاريخنا فله الحصة الأكبر، إذ بكل فخرٍ نطلق هذه الكتب وعلى رأسها تاريخ المعمدانيين في لبنان، الذي كتبه القس د. بيار فرنسيس... قصة حبة حنطة وقعت في تراب لبنان فشقَّت أرضه بجذعها النضر، قبل أن تموت لتثمر ستين وسبعين، بل ومئات. فلكم نقدِّم هذه الاطلاقات... وصلاتنا أن يجعلها الرب بركة لجميعنا.

وفي النهاية، لا بدَّ من شكر الكتّاب جميعًا وأخص بالذكر القس الدكتور بيار فرنسيس، والقس الدكتور غسان خلف، والأخ حنا الحلو، وجميع الذين أبدوا النصائح والملاحظات كالقس د. إدكار طرابلسي والقس د. صموئيل خراط فيبصر كتابنا النور.

شكرًا للجمعية اللبنانية للإنماء التربوي والاجتماعي برئيسها الأخ سمير أبي شديد، على دعمها للدار ومديرها التنفيذي الدكتور نبيل قسطه صاحب فكرة الكتاب. شكرًا لموظفي الدار الذين لولا تعبهم وتضحياتهم لما استطعنا إطلاق هذا الكتاب والمجموعة الأخرى. أما شكرنا الأول والأخير فلإلهنا الذي بارك وكسَّر ووزَّع وأعطى. عشتم... وعاش لبنان... عاش المعمدانيون فيه... عاش النشر المسيحي... وعاشت دار منهل الحياة.